مهارة النقد البناء


( يعتبر النقد من أهم الأدوات التي تتقدم بها الأمم، وترتقي بها الحضارات، فهو أداة تقويم وتوجيه وتصحيح مسار، وكلما ارتفع وعينا بأهميته، واتسعت صدورنا له؛ كلما كان ذلك مؤذناً بحلول نهضتنا واستعادة حضارتنا.
والنقد هنا نعني به التحليل الموضوعي للسلبيات والإيجابيات والبحث في الجذور والأسس المنتجة للمشاكل وربما اكتشاف الحلول والمسارات البديلة … )

بهذه الكلمات أستهل د. جاسم السلطان مقاله المنشور على مدونة الجزيرة تالك تحت عنوان النقد الخالد .

والنقد الإيجابي والجوهري مهم لتقييم أداء الأشخاص ودفع المسيرة إلى الأمام. إن الهدف منه هو تقييم موضوعي ومحايد للأفكار والتصرفات حيث تأتي معنى كلمة النقد باللغة الإنجليزية Criticism من الكلمة اليونانية Kritikos والتي تعني القدرة على التميز أو الحكم ….

وبما أننا نمارس النقد ونتعرض له يوميا فلذا وجب علينا التعرف عن قرب عن أفضل طريقة للنقد وكيفية تقبله التقبل الأمثل ….

مهارة النقد البناء بقلمي

يقول الأمام الشافعي في النصيحة :

تعمدني بنصحك في انفرادي * وجنبني النصيحة في الجماعة

فائدة :

إن كلمة النقد في الشرع غير مستعمله
ولكن لدينا النصيحة هي المستعملة
*قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (الدين النصيحة) قلنا: لمن يا رسول الله؟؟ قال:
(لله ولرسوله وللمؤمنين وأئمة المؤمنين وعامتهم)

مهارة النقد البناء بقلمي

هناك عدة أنواع للنقد أذكر منها على سبيل المثال لا الحصر :

النقد البناء : معالجة نقاط الضعف والإرشاد إلى نقاط القوة
النقد الهدام: تعطيل الخطط والانجازات
نقد الانتقام: التجريح انتقاما لموقف سابق
نقد المجاملة :التجاوز عن نقاط الضعف
النقد التخصصي : “اللغوي ، الأدبي ، الفني ” وذلك إنما ينم عن علم متخصص دارس لما ينقد ولا يكون إلا من متمرس لهذا التخصص أو ذاك .
النقد الشخصي : الذي فيه يكون النقد موجه للشخص ذاته وليس للقضية نفسها ، يكون الناقد مستهدفا ذات الشخص لأغراض شخصية كأن يكون بينه وبين الموجه النقد إليه مشكلة ما …
نقد الشهرة : كأن ينقد فلان ما شخصية مشهورة فقط ليرتبط اسمه بشهرة ذلك الفنان أو الكاتب …
النقد المعتاد : وهو الصادر من شخص متذمر دائما لا يرى إلا السلبيات ولا يلتفت للنواحي الايجابية بطبعه ، فهو ينتقد لمجرد الانتقاد …

وهكذا فان للنقد أنواع مختلفة تختلف بحسب الهدف من وراء النقد أو من هو الناقد ومن هو الموجه إليه النقد بحد ذاته .

مهارة النقد البناء بقلمي

حقيقة أود أن اطرح هنا سؤال وهو كيف لنا من توجيه النقد توجيها علميا بناء ؟

هناك طريقة علمية أثبتت جدارتها من حيث النقد الهادف ألا وهي :

THE 6 WHYS

وهي طريقة تعتمد على طرح 6 مرات لماذا ؟
يعني مثلا عندما أريد أن انقد قضية ما ولنقل على سبيل ألمثال لماذا التنمية في الوطن العربي متخلفة عنها في الدول المتقدمة ؟ سيكون الجواب لأنها دول تابعة تستمد قراراتها و استراتيجيتها من الدول الرأس مالية ، ثم سأسأل لماذا هي تأخذ قراراتها من الغرب لما هي دول تابعة ؟ سيكون الجواب لأنها تفتقر لمؤهلات اتخاذ القرار أو لضعف اقتصادياتها مثلا .. ثم سنسأل لماذا هي تفتقر لمؤهلات اتخاذ القرار ؟ سيكون الجواب لضعف التعليم مثلا أو لانتشار ثقافة السلطة وعدم مشاركة الجمهور في اتخاذا القرارات … ثم سنسأل لماذا لا يشارك الجمهور في اتخاذ القرارات وهكذا …. سنسأل 6 مرات لماذا … لأي قضية نريد مناقشتها وحقيقة إن هذا القانون جدا مفيد للوصول إلى صلب الموضوع وبلورته لاتخاذ القرارات وهي طريقة تدرس في حسن الإدارة .
ويطلق عليها قانون النقد الراقي .

مهارة النقد البناء بقلمي

مبادئ وقيم النقد :

متى يكون النقد مرفوضا ؟
هناك عدة حالات تجعل من النقد فاقدا لفائدته مرفوضا ، نذكر منها :
• عندما يتجاوز النقد حدود الأدب .
• عندما يتجاوز النقد المقدسات “عند الحديث عن الله مثلا آو عن الرسول صلى الله عليه وسلم” .
• عندما يكون بصوت غاضب بدون احترام لكرامة هذا الإنسان الموجه إليه النقد .
• عندما يكون النقد غير مناسبا آو في غير محله .

~القائد الناجح يجيد النقد البناء لأتباعه ومن حوله~

مهارة النقد البناء بقلمي

هناك عدة محاور توضح لنا الفرق بين النقد البناء القويم و النقد الهدام الذي لا فائدة منه :

النقد البناء : نقد علمي متخصص ، يستخدم أسلوب التلميح ، هدفه الحقيقة ، يركز على ايجابيات الفكرة ، يسمح بالمعارضة ، يرحب بالحوار ، يحاول أن يقدم بدائل ، هو مرحلة من مراحل البناء و التطوير ، يفصل بين القضية و بقية المواضيع فلا يخلط بين أكثر من موضوع ، الشخص الناقد الحقيقي يتقبل النقد الايجابي من الآخرين حتى من انتقده سابقا .

النقد الهدام : هدفه الإثارة ، غير متعلم يهدف دائما إلى الفضيحة و البلبلة ، يهمه كسب الموقف ، يركز على السلبية في القضية ، لا يقبل النقاش ، يهمه أن يبين المشاكل ويبرزها ، يرفض الأفكار أو النقد من قبل الآخرين .

مهارة النقد البناء بقلمي

إن موضوع النقد موضوع جدا هام وهو السبيل للتطوير و التنمية وله فوائد ندرك منها :

• كشف الأخطاء لتجنبها .
• الحد من تقديس الأشخاص و الأفكار .
• النقد يعطيك القدرة على تطوير الأعمال .
• النقد يحد من الإعجاب بالنفس و التكبر و الغرور .

مهارة النقد البناء بقلمي

هناك عدة نقاط يجب أن نأخذها بعين الاعتبار عند محاولة النقد هي :

 اللين فقد قال تعالى { فَبِمَا رَحْمَةٍ مِّنَ اللّهِ لِنتَ لَهُمْ وَلَوْ كُنتَ فَظًّا غَلِيظَ الْقَلْبِ لاَنفَضُّواْ مِنْ حَوْلِك } (آل عمران:159)
 التلميح ، نذكر في ذلك قصة سيدنا محمد عندما قال : ((مابال أقوام يفعلون كذا وكذا)), فلا يصرح بالأسماء لعلمه أن التصريح بأسماء المخطئين فيه خطورة على قلوبهم و نفوسهم,,
 البدء بالمدح قبل الذم .

مهارة النقد البناء بقلمي

ومن كنوز الإحياء في النقد نقتبس أقوال للعلامة الغزالي رحمه الله :

*(الشيطان يأتي ابن ادم من قبل المعاصي,
فان امتنع أتاه من وجه النصيحة حتى يلقيه في بدعه)

*(من مات قلبه,وعظمت فتنته فقد سد على نفسه طريق النصيحة)

مهارة النقد البناء بقلمي

* هذا درس استفدته من برنامج علمتني الحياة للدكتور طارق السويدان وأحببت ان اتشاركه معكم لما له من فوائد عظيمة على الفرد و المجتمع وبشكل خاص في اسلوب النقد بين اعضاء منتدانا الحبيب .

اورد لكم هنا كريكاتير استخدم فيه راسمه مبدأ النقد البناء على سبيل الفكاهة ،

مهارة النقد البناء بقلميدمتم برضا الرحمن ، 

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s