كيف تخسرين رجلا في عشرة أيام!

مرحبا ,, HAPPY WEEKEND

بعد الغيبة الطويلة عن المدونة ، وبما اننا في بداية اجازة اسبوع جميلة ارجوها لكم 

حابه اشارك معاكم واصالحكم بفيلم ممتع من بطولة كيت هيدسون .. هذي الفنانة الجميلة ادوارها عادة لطيفة ومضحكة ,, و هنا في هذا الفيلم تؤدي دور كاتبة صحافية تطمح للترقية من قسم الموضة والازياء الى الكتابة في أعمدة السياسة والاقتصاد .. ترفض مديرتها طلبها ثم تقايضها على ان اذا كتبت مقالة مميزة حقا في العلاقات الغرامية فسيتم نقلها الى القسم الذي ترغب به! 

11

تقبل كيت التحدي وتختار عنوانها مقالتها الجديدة بإلهام من قصة صديقتها التي فقدت حب حياتها من أول اسبوع التعارف !!

الفيلم لطيف فيه كثير من المواقف المضحكة و بعض النصائح لكِ لتخسري حبيبك في عشرة أيام! 😄

HOW TO LOSE A GUY IN 10 DAY   | +18 

استمتعوا !

لورا 🌷

هبونوبونو تقنية نفسية للتحرر

أهلا وسهلا

hopo

استعرض معكم في تدوينة اليوم أحد أهم فلسفات أو تقنيات الحرية النفسية في التنظيف الداخلي و التسامح و التحرر من الماضي أو الحاضر المزعج من خلال تقنية الهبونوبونو للمعلم هيو لين، تعتمد هذه التقنية على فلسفة أننا المسؤولون وحدنا عن كل واقعنا و ما يجري في حياتنا من أحداث غير مرغوبة أو أشخاص سلبيين ، فهي تقوم على الاعتراف بالمسؤولية و تحملها كاملة ثم الغفران و التحرر بالامتنان على الدرس المستقى من التجربة و أخيرا الحُب …

في جلسة هادئـة نقوم بالتـالي : الاستحضار الذهني لمشاعر التجربة غير المرغوبة أو الشخص المراد تطبيق هذه التقنية معه ثم نـردد العبـارات التاليـــة بوعـي : ( أنا آسف ، أرجوك سامحني ، أنا أحبك ، شكرا )

أثبتت هذه التقنية نجاحها في التحرر من العلاقات غير المرغوبة مع الكثير من الأشخاص كما أثبتت نجاحها في التحسن النفسي و الجسدي لدى بعض الحالات المرضية ، و لمزيد من الاطلاع أترك لكم هنا فيديو من عدة أقسام مقابلة مطولة مع المعلم هيولين للتعريف به و بتقنية الهبونوبونو و الحديث عن آثارها الجيدة على نزلاء مستشفى الأمراض العقلية في هاواي، حيث تم التشافي للأغلبية هناك بواسطتها، و الكثير من القصص المختلفة …

هيولين – تقنية الهبونوبونو الجزء الأول

لورا،

اقرأ أيضا : حب الذات أم أنانية ما الفرق !؟

اضغط على زر تابع وضع ايميلك ليصلك جديد المدونة أولا بأول

حب الذات !

حب الذات | الشعار الفضفاض جدا!!

أحكي لك هنا عنه في بعض مفاهيم و نقاط عملية قد تعينك في توجيه بوصلتك نحوه ، وقد تساعدك في التساؤل ما إذا كنت تنعم/ين به أم لا.

أول خطوة إلى حب الذات هي : القبول 

تقبل الذات يعني قبولها الآن مثلما هي مع اتخاذ الإجراءات اللازمة لتحقيق الطموح و التغيير للأفضل، و يكون الدافع الحقيقي للتغيير هو الحُب، ليس الخوف من رفض الآخرين أو الرغبة في قبولهم و المقارنة معهم. 

ثاني خطوة إلى حب الذات هي : تحرير مشاعر الذنب

التسامح مع الذات و احتواء ضعفها حق لها علينا بالتخلص من وطأة النفس اللوامة، تعرفي على تقنية الهبونوبونو للمعلم هيو لين والتي ستساهم كثيرا في الغفران و التشافي الداخلي.

ثالث خطوة إلى حب الذات : التقدير الذاتي 

نفض دور الضحية بالمحافظة على الحقوق والمعايير الشخصية في العلاقات وبعدم تقديم التنازلات ثم انتظار المقابل من الآخرين، لأن المحب لذاته إذا كان في موقف الاختيار بين نفسه و الآخر فسيختار نفسه وهذا ينطبق على العلاقات الاجتماعية و المهنية و العاطفية.

رابع خطوة إلى حب الذات : بناء صورة جميلة عن نفسك

اذا كان لديك صورة جميلة عن نفسك فستساعدك هذا الصورة على تجاوز الإحباطات، احسن اختيار الصورة الذاتية عن نفسك بشحن عقلك بكلمات ايجابية عنك طوال الوقت و ادعم التغييرات الايجابية لك و تذكر أن رأي الآخر فيك لا يعنيك.

خامس خطوة إلى حب الذات : الاهتمام بالمظهر الخارجي وبصحة الجسد

من الضروري الاهتمام بالشكل الخارجي بما يلزم مع اتخاذ القرارات اللازمة للاعتناء بصحة الجسد من توعية و رياضة و أكل صحي و نوم مثالي.

سادس خطوة إلى حب الذات : تحمل المسؤولية 

يأتي تحمل المسؤولية تبعا للتحرر من دور الضحية مرة أخرى و اتخاذ الخطوات و الإجراءات اللازمة للتحرر من هذا الدور وعدم إلقاء اللوم على الآخرين أو الظروف، بل أخذ و تدبر زمام امور حياتك كاملة. 

و كما للحُب خطوات فهناك حواجز قد يتعثر بها البعض و يقف عندها :

حواجز تمنع الشعور بحب الذات : الشعور بالعار 

الشعور بالعار قد يكون من سلوك تم ارتكابه، أو بسبب المظهر الخارجي أو أي شيء آخر يمنع النفس من التطور بإشعارها بالدونية و أنها لا تستحق !

حواجز تمنع الشعور بحب الذات : فقدان حب الحياة 

الاكتئاب و عدم الرغبة في العيش و هذه الحالة تستلزم تدخل طبي للمساعدة و البدء في العلاج.

حواجز تمنع الشعور بحب الذات : الإحساس بالشفقة تجاه النفس

الشعور بالحزن و بمشاعر الضحية قد يستنزف الطاقة و يشتت التركيز و الإرادة في التغيير.

حواجز تمنع الشعور بحب الذات : الخوف

يكون الخوف حاجزا عندما يمنعك من استقبال الحب من الآخرين ببث الشكوك و تقييد النفس بعقدة الخطأ فتضيع الكثير من الفرص النصيحة (عش حياتك) وتذكر أن كثير من الخوف وهم!

حواجز تمنع الشعور بحب الذات : الغضب

لا يمكن أن تكون في حالة حب و أنت في حالة غضب، إذا كنت في حالة غضب وظف غضبك في انجاز شيء ما، واسأل نفسك لماذا الغضب ؟ و قم باللازم!

حواجز تمنع الشعور بحب الذات : المثالية 

نقد الذات و القسوة عليها يعني أنك عالق في المثالية، تذكر أنك تؤذي نفسك بهذه الطريقة، و تحملها فوق طاقتها، ومن مظاهر المثالية أيضا الاستعجال و وضع توقعات كبيرة عن حياتك دون التدرج في ذلك. المثالية أيضا وهم، و تذكر لسنا مثاليون نحن مكتملون!

 

كانت هذه بعض أهم النقاط التي ستساعدك في رفع الوعي بحُب الذات، و الذي كما ترى يختلف كثيرا عن الأنانية! 

لورا،🌹

اقرأ أيضا في الوعي بالأنوثة و حُب الذات

اقرأ أيضا هل تؤثر مشاعر الخوف في طاقة الأنوثة؟

اضغط على زر تابع وضع ايميلك ليصلك جديد المدونة أولا بأول

هل اتخذت القرار بتوجيه واقعك؟ (إسأل تعط)

 

#فاتحة_كتاب هو الهاشتاق الذي فيه اشارك مراجعتي في الكتب التي اقرئها و التي تهتم بالتنمية الذاتية خصوصا . يمكنك مشاركتي آرائك على هذا الهاشتاق في #تويتر .

اسم الكتاب : إسأل تعطى (تعلم أن تظهر رغباتك ..)

المؤلف إستر و جيري هيكس

عدد الصفحات 367 الطبعة الاولى 2017

المقدمة : ” هل تعرف ماذا تريد؟ هل تعرف أنك خالق تجربتك الخاصة؟ و هل تستمتع بتمدد رغباتك؟ و هل تشعر بالانتعاش عندما تنبض رغبة جديدة فيك؟ ، اذاكنت من القلة الذين أجابوا بنعم أنا استمتع بتطور رغبتي . و اشعر بشعور رائع و أنا أقف هنا أترقب الاشياء التي أتمناها ولم تتحقق بعد . حينها أنت تعرف من تكون و على ماذا تقوم تجربة الحياة هذه كلها ” المقدمة المقتبسة من الكتاب صـ 47 

الجزء الأول : عدة مفاهيم و مسائل تمت مناقشتها نظريا أخترت منها

أنت من يصنع واقعه :

أساس حياتك هو الحرية المطلقة سيساعدك هذا الكتاب في تذكر من أنت فعلا ، من كنت ، إلى أين تتجه و كل ما تستمر لتكونه ، ستفهم مالم تفهمه من قبل ، سيوقظ بداخلك وعيك لقوة اللحظة . و سيجيبك الكتاب عن السؤال المُلح لماذا يستغرق مني وقت طويل جدا حتى أنال ما أريد ؟ 

الخطوات الثلاث لكل ما تريد أن تكونه أو تفعله أو تمتلكه : 

  1. (مهمتك) أن تسأل.
  2. (ليس من مهمتك) ستتلقى الجواب.
  3. (مهمتك) الجواب الذي قدم ، يجب أن تلقيه أن تسمح به.

يدربك الكتاب كيف تكون مبدعا فرحا متعمدا متحكما في توجيه طاقتك من خلال توجيه أفكارك، و يعرفك على نظام إرشادك العاطفي و فهم تردداتك و بالتالي معرفة نقطة جذبك الحالية ، حيث يفترض أن مشاعرك هي مقياس طاقتك في اللحظة و كيف تتدبر أمر شحن طاقتك (مشاعرك) لرفع ذيذباتك و التحكم بها و بالتالي بنواياك ، ثم السؤال الأهم : أين أنت ؟ و أين تريد أن تكون ؟. 

لا أحد سواك يعرف كيف تشعر حيال ذاتك : 

” عندما تتوقع شيئا فإنه سيأتي ، عندما تؤمن بشيء فإنه سيتحقق و عندما تخاف من شيء فحتما ستواجهه ” موقفك و حالتك النفسية دوما تشيران إلى ما هو آت.

خلال تقديرك لذاتك لا تقدم أية مقاومة :

” التقدير ومحبة النفس هما الجانبين الأكثر أهمية و اللذان يمكن تنميتهما في الذات، و تقديرك لنفسك هو أقرب تطابق ترددي مع طاقة المصدر لأي شيء في هذا العالم ، لكنك ما أن انتقدت شخصا فلن تشعر بشعور جيد لأن تردد فكرة النقد مختلفة عن طاقة المصدر “

إن الشعور برغبة صافية هو إحساس جيد لك :

” دائما ما يكون الشعور بالرغبة النقية لذيذا فهو يمثل الترددات المنتشرة حولك والتي تشكل مستقبلك غير المرئي ممهدة الطريق للتوافق مع قانون الجذب “

  • مع تركيزك النقي المتكرر لمدة 68 ثانية على الاقل لفكرة ما فإنها ستصبح خلال فترة قصيرة من الوقت فكرة مهيمنة . و عندما تحقق تلك الفكرة المهيمنة فإنك ستختبر تجلياتها حتى تغيرها .

 

وفي خاتمة الجزء الأول : فصلا كاملا لتتعرف على مشاعرك و تصنف طاقتك وفقا لما تشعر به الان .

الجزء الثاني :

عبارة عن 22 عملية (تمارين) سهلة تساعدك في تحقيق رغباتك تعتمد على مقياس مشاعرك و الذي تدربت عليه في الفصل السابق ، ستساهم في تحسين نقطة جذبك . 

شيء أخير يذكراه هيكس :

خذوا الأمور ببساطة فأنتم تميلون لأخذ الحياة بجدية كبيرة . من المفترض أن الحياة ممتعة كما تعلمون .

هذا الكتاب بمثابة كورس متكامل لقانون الجذب يشرحان فيه هيكس القوانين الكونية و يستخدمان عدة مصطلحات تنمية ذاتية أخرى توضح تفاصيل جذب مشاعر التجلي ، و أظن أن هذا الكتاب سيكون ضمن الكتب الأم في التنمية الذاتية لعدة سنوات قادمة، نظرا لما يشتمل عليه من محتوى تأسيسي، و هو كتاب كبير لغته سهلة و محتواه عظيم أنصح كثيرا في اقتناءه هذا إذا وجدتم نسخا متوفرة منه 🙂 فحسب معرفتي أن الطبعة الأولى منه انتهت فور عرضها و ستكون محظوظا لو حصلت عليه الآن .

 

لورا ،

اقرأ ايضا هل وجدت معناك ؟

اقرأ ايضا كتاب الأسرار – ديباك شوبرا

اضغط على زر تابع وضع ايميلك ليصلك جديد المدونة أولا بأول

علم أن تصبح ثريا

تدوينة اليوم رسالة إلهام للذين يبحثون في موضوع الثراء المالي ، تلخص أبرز النقاط من محاضرة رائعة بنفس العنوان لـ بوب بروكتور :

يقول بوب بروكتور أنه لا يمكنك الانتقال إلى مرحلة جديدة او نسخة متقدمة دون الإجابة على سؤالين : 

  • أين أنت الآن ؟ 
  • من أنت ؟ 

ففي السؤال الأول أن تتعرف على ( مقوماتك ، مهاراتك ، قدراتك الحالية .. الخ) و في السؤال الثاني أنت تزيد وعيك بالإجابة عليه تجاه ذاتك . و كأبرز النقاط التي أتت كنصائح لاحقة على هذين السؤالين للإرتقاء بالوعي المالي أدون نقاطه هنا :

  1. تخلص من فكرة أنك (فقير أو محتاج) و ركز على صورتك التي تطمح الوصول لها . 
  2. كلما تغير وضعك ، لا تقاوم و حاول أن تتكيف مع الوضع الجديد ، و تصور الخطوة التالية باستمرار .
  3. تذكر أن التغيير تدريجي و لكنه عند مرحلة ما يصبح سريعا جدا ، فاستعد !
  4. ركز على حالتك العقلية ، لأن واقعك هو انعكاس افكارك .
  5. واصل تحسين ما تقدمه .

عند تطبيقك لهذه النقاط و من أجل الانتقال لمرحلة النجاح المالي : أجب على هذين السؤاليــن : 

  • كيف ستتغير حياتك إذا أصبح دخلك الشهري هو مقدار دخلك الأسبوعي بلمح البصر ؟
  • ما الذي ستفعله بشكل مختلف حينما تحقق دخلا أكبر ؟ 

و يحدد بوب بروكتور استراتيجيات الحصول على المال بهذه الدراسة التي أجريت على عدد كبير من الناس لدراسة السلوك المالي لهم :

  • 96% من الناس هم موظفون يجنون المال مقابل الوقت الذي يقدمونه .
  • 3% من الناس هم مستثمرون ماليون ، أي أنهم يحصلون على المال مقابل استثماره .
  • 1% من الناس هم من يضاعفون الوقت بإنشاء مصادر دخل متعددة .

و أخيرا يقدم بروكتور نصيحتين :

  1. ” يجب عليك فعل ما تحب فعله (الحافز النفسي) “
  2. ” إذا أردت أن تغير حياتك يجب أن تغير نفسك و إذا أردت أن تغير نفسك يجب أن تعرف من أنت “

 

سأترك لكم رابط الفيديو هنا و أنصحكم بالمشاهدة فهو بمثابة نقلة نوعية في الوعي المالي و يزخر بالكثير من النصائح و المعلومات التي بالطبع لن أستطيع حصرها جميعها في تدوينة واحدة . 

الرابط :  علم أن تصبح ثريا بوب بروكتور

لورا 

اقرأ ايضا أموت كي أكون أنا

اضغط على زر تابع وضع ايميلك ليصلك جديد المدونة أولا بأول

حديث الحُب

” ليس الحب هو ما تتناوله وسائل الاعلام و الناس عامة ، فما يشيرون اليه بهذا المسمى هو شعور عاطفي مزيج من الانجذاب الجسدي و الرغبة بالتملك و السيطرة و هو إدمان و شعور بالميل لشخص آخر، و غالبا ما يكون شعورا متذبذبا يضمحل بعد فترة من الزمن. و في تلك العلاقات فإنهم لا يختبرون الحب حقا. في مراحل الوعي العليا الحب هو شعور لامشروط غير متبدل و راسخ و ليس عرضة للتذبذب لأن مصدره من داخل الشخص و لا يقوم على عوامل أو سمات . بل هو حالة كينونة . يركز الحب على كل ما هو خيّر في الحياة و ينمي ما هو ايجابي ، يعالج السلبية بدلا من مهاجمتها ، إنه مستوى السعادة الحقيقية . لكن قلة من يبلغونه ، و من يبلغ الحب الغير مشروط هم 0.4% فقط .” الاقتباس بتصرف عن ( د. ديفيد هاوكينز الكتاب القوة مقابل الإكراه . )

و لنعرف الحب أكثر فهناك ثلاث مستويات له نبدأ بالأدنى إلى الأسمى :

أدنى مستوى للحب هو الحب الذي ينبع من السلوك (الحب السلوكي) و فيه نعرف كيف نتصرف من خلال الحب كيف تكون سلوكياتنا مع من نحب . ثم المستوى الثاني و هو الانفعالي العاطفي و نميزه عبر أحاسيسنا و انفعالاتنا ثم المستوى العقلي و الذي فيه نتناول مواضيع كنمط شخصية شريكك إلى غيره من المواضيع . و في الحقيقة نحن نبتعد كثيرا عن الحب الأسمى (الحب الروحي) عند حديثنا عن الحب بمستوياته السابقة ، لأن الحب الروحي غير مشروط و هو حالة من الاتصال العميق بالله تسمح لنا بعيش اللحظة و الفرح دون جهد في استحضار هذه المشاعر …

الحب الروحي نية و حالة من الكينونة و الاتصال يستحضرها القلب جل الوقت حيث الشعور بالحب لكل شيء دون قيد او شرط ، هي حالة من النعيم المطلق و السلام العميق . نصل إليها بالاستحضار الدائم لصوت القلب من خلال الصمت و الاسترخاء في سبيل العودة إلى الداخل . و من جهة أخرى و في سبيل العروج إلى هذا المستوى العالي من الوعي و من باب التنويه فإن الكره و الحقد و عدم التسامح و المغفرة مع الذات و الآخرين يعد عائقا أمام الصعود في طريق النمو الروحي .

قواعد في حب الذات و الآخر :-

  • الحب مشروع شخصي ذاتي علينا توفيره لأنفسنا قبل طلبه من الآخر . كأنثى عليّ أن أؤمن بقدرتي على الحب . و أن أمتلئ بالحب يعني أن لا أشعر أنني بحاجة إليه من مصدر خارجي .
  • الإيجو EGO أحد أسباب الشعور بالفراغ العاطفي و الحاجة إلى الآخر لامتصاص هذه الطاقة من الاهتمام منه فيلجأ الآخر إلى الهروب لشعوره بالنفور من ذلك و حماية لطاقته .
  • التصالح مع العيوب و الأخطاء و عيش اللحظة و الاستمتاع بها كلها تعيننا و تمدنا بالحب الذاتي .
  • المجاملة و الإيثار مسببات للابتعاد عن الذات و قطع الاتصال بها و بالتالي تضييع الشعور بالحب .
  • تقبل الآخر على ما هو عليه مهما كان يبدو مخالفا أو مختلفا عنا يساهم في بناء بيئة حُب آمنة للجميع .
  • عدم إصدار الأحكام السلبية على الذات و الآخرين فهناك دائما فرصة للتغيير للأفضل و الأجمل .

الوعي بمراحل الحب و الحب الروحي و تمييزه و التعامل به و عيشه هو النعيم الذي يغمر تناقضات النفس . و أخيرا فالحديث في الحب رغبة لا تنتهي فكلنا نحب الحب و نحب الحديث و الوقوع في الحب ..

💕محبتي ، لورا 

إقرا أيضا  تأملات في الحُب

اقرأ ايضا في الوعي بالأنوثة و حُب الذات

يمنع نقل أي تدوينة أو جزء منها من مدونتي هذه نهائيا .

تأملات في الحُب

هابي فلنتاين 

من منا لا يرغب في أن يعيش تجربة الحُب الروحي السامية بعلاقة دافئة تجدد شغفه بالحياة كل يوم ؟ ومن منا لا يخطط لذلك و لو في حُلمه ، الحُب الروحي تجربة نميز فيها أنفسنا عبر نصفنا الآخر ، نعيد فيها التوازن لأرواحنا و نسمو بوعينا نحو جادة الحكمة و الرقي الانساني التي ينبع منها كل أنهار الشغف و الابداع و السلام الداخلي ..

فالحُب نية قبل كل شيء ، تتوافق معها كل أشكال العطاء الإلاهي و تجلياته ، في صور عديدة أحدها علاقة روحية على مستوى الحُب . و لأننا نجذب ما نحن عليه فلنكن ما نُريد ، لأن القرار و التجلي يبدأ من الداخل ، علينا أن نتفحص مشاعرنا و أفكارنا و نختبرها و نعالج بمنتهى الصدق مع الذات ما هو بحاجة منها لذلك ، بالقبول و الأعتراف و الأمتنان لها و بالتأمل لتحريرها . لنجد الحُب في أنفسنا كي نجده في كل ما حولنا .

و لأننا في حديث عن الحُب وددت ان أشارككم هذه التأملات للمدرب علي البراهيم : على الرابط 👇

شرح لتأملات علاقتك بمن تحب – الامتنان – الاستغفار في العلاقات بصوت علي البراهيم

و للمزيد من التفاصيل في هذه الصورة اللاحقة و للتواصل

img_%d9%a2%d9%a0%d9%a1%d9%a7%d9%a0%d9%a2%d9%a1%d9%a4_%d9%a1%d9%a8%d9%a3%d9%a1%d9%a2%d9%a0-1

محبتي ، لورا

هل تحبين نفسك بما يكفي ؟